مدافع ومدامع

دثـِّروا مدافِعكُم كي لا تُصابَ بالزُّكام
كففوا مدامِعكُم فإنَّ بكاءَكم علينا حرام
أنا أَحرسُ مسرى نبيِّكم  وحدي
 فلترقدْ جيوشُكم بسَلام
الجِدارُ الأخيرُ بينهم وبينَ المسجدِ الأَقصَى
 طِفلة
السَّادةُ أصحابُ الجلالةِ والفخَامَةِ والسُّمو تباً لكم
وتعْساً …
شَاهتْ وجوهُكُم وقممُكُم العَاجزة
وبياناتُ  التنديدِ والشَّجبِ والإدانَة
سئِمنا السَّجعَ فيكُم
كرهنَا الأصمعيَّ وسيبويه وزيادَ ابن أبيهِ
 والحناجرَ الرَّنانة
ما عادَ الكلامُ يُجدي
هذا زمنُ السَّيفِ لا زمنُ الخطابَة
ما بيننَا وبينَ استعادةِ المسْرَى
 قمـّة
برآءتي سُفكتْ ولكنِّي هَزمتُهم يا سَادة
بلا نفطٍ هَزَمتُهم
بلا مدفعٍ ودبابة
بأقلام تلويني وكرَّاسة
شطبتُ منها أسماءَكم ومفردات الذلِّ والرَّتابة
بالدمِ كتبتُ أنَّ أبا عبيدة لم يمتْ
إنَّه يجمعُ ما تبقَّى من صحَابة
هنا في القدس نكتبُ بالدم
أرجو أَن لا تلطِّخَ وجوهكُم هذه الكِتابة
عُذرا لن نحضر القمة فنحن نبحث عن
 رجولة
أريحونا من شجبكم وتنديدكم
ومن بيانكم الختامي
ومن وجوه الكآبة

Advertisements

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s